المشدد 15 عامًا لعاملين لاتهامهما بالشروع في قتل شخص بالعبور

المشدد 15 عامًا لعاملين لاتهامهما بالشروع في قتل شخص بالعبور

البوكس نيوز – الاخيرة – نتحدث اليوم حول المشدد 15 عامًا لعاملين لاتهامهما بالشروع في قتل شخص بالعبور والذي يثير الكثير من الاهتمام والجدل عبر مواقع التواصل الاجتماعي وكما سنتناول بالتفصيل حول المشدد 15 عامًا لعاملين لاتهامهما بالشروع في قتل شخص بالعبور، وتعد هذا المقالة جزءًا من سلسلة المقالات التي ينشرها البوكس نيوز بشكل عام.

قضت محكمة جنايات شبرا الخيمة، بالسجن المشدد 15 سنة لعاملين بسوق العبور لشروعهما في قتل شخص بسلاح أبيض، وذلك إثر خلاف بينهم.

جاء فى أمر الإحالة ان المتهمين “أحمد م م ع” ٢٧ سنة، و”رجب م م ع” ٢٩ سنة – عامل بسوق العبور – شرعا في قتل المجني عليه “عباس علي عباس” عمدًا بغير سبق اصرار أو ترصد علي إثر خلفًا بينهم وما أن شاهده حتى افتعل معه مشاجرة على إثرها سدد له المتهم الأول ضربة واحدة مستخدما السلاح الأبيض محل الاتهام الثاني، واستقرت بوجهه فأحدثت إصابته الموصوفة بالتقرير الطبي المرفق وسدد له المتهم الثاني ضربتين مستخدما السلاح الأبيض محل الاتهام الثاني واستقروا بالبطن فأحدثت إصابته الموصوفة بالتقرير الطبي المرفق قاصدين من ذلك إزهاق روحه وذلك على النحو المبين بالتحقيقات، إلا أن أثر جريمته قد خاب لسبب لادخل لإرادته به وهو مداركة المجني عليه إصابته بالعلاج وذلك على النحو المبين بالتحقيقات.

وتابع أمر الإحالة أحرزا سلاح أبيض (مطواه، مشرط) دون مسوغ قانوني أو مبرر من الضرورة المهنية أو الحرفية على النحو المبين بالتحقيقات.

وأكد المجني عليه “عباس ع ” ٣٦ سنة، في تحقيقات النيابة العامة، بأنه إثر خلفًا بينهم وما أن شاهداه حتى افتعلا معه مشاجرة على إثرها سدد له المتهم الأول ضربة واحدة مستخدما السلاح الأبيض محل الاتهام الثاني واستقرت بوجهه فأحدثت إصابته الموصوفة بالتقرير الطبي المرفق وسدد له المتهم الثاني ضربتين مستخدما السلاح الأبيض محل الاتهام الثاني واستقروا بالبطن فأحدثت إصابته الموصوفة بالتقرير الطبي المرفق قاصدين من ذلك إزهاق روحه.


وفي نهاية مقالتنا إذا كان لديك أي اقتراحات أو ملاحظات حول الخبر، فلا تتردد في مرسلتنا، فنحن نقدر تعليقاتكم ونسعى جاهدين لتلبية احتياجاتكم وتطوير الموقع بما يتناسب مع تطلعاتكم ونشكرًكم علي زيارتكم لنا، ونتمنى لكم قضاء وقت ممتع ومفيد معنا.

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: لا يمكنك نسخ المقالة